njaat3bdlaa.jpg
السبت, 20 أيار/مايو 2017 16:44

نجاة عبد الله :اضع رأسي في العراق الطلق
المفتاح في الوطن
والضحكات في جيب امي

الزيارات 163
3lawwe_.jpg
السبت, 22 نيسان/أبريل 2017 22:47

أ.د.علاوي سادر جازع الدراجي : أطلق الاستاذ المرحوم الشاعر ابراهيم الوائلي على محافظة ميسان (العمارة) عرس دجلة .وحسن فعل، فهي مدينة الشموخ والآباء والتضحية والفداء والزهو والنقاء. أنا هنا لا أريد أن أسطر الصفات الحسنة ،وإنما أريد أن تتحدث هذه المدينة عن نفسها. فميسان

الزيارات 649
m7mdalwad7e.jpg
السبت, 22 نيسان/أبريل 2017 21:53

 الدكتور محمد الواضح : هناك في الجزء الأيسر من الجسر الفاصل بين الأعظمية والكاظمية يشخص شيخ حكيم قلق يتكئ على عصاه ويرقب المارين الآتين من كل أرجاء المعمورة وهم يحثون الخطا دون تقهقر أو سآمة، وقد علت وجوههم غبرة من أثر المسير متشحين بسواد وحزن موغل بالقدم كأنهم على خصومة

الزيارات 695
7ssenal8asd.jpg
السبت, 22 نيسان/أبريل 2017 09:50

حسين القاصد : تَحشّدَ حشدي في مفردي
فايقظتُ حزني لكي ابتدي

ومن خلف قضبان دمعي

الزيارات 1611
7ssenal8asd.jpg
السبت, 08 نيسان/أبريل 2017 16:08

 حسين القاصد : حين أخرج من رأسي ارتاح كثيرا ..
واكون بعيدا عن فخ الحوارات المتشنجة
انجو من الوقوع تحت طائلة

الزيارات 1278
slamankyosh.jpg
السبت, 08 نيسان/أبريل 2017 15:53

سميرُ القصب : بلى إنَّه جاء منها حاملاً صفرةَ سنابلِها ؛ ليزيحَ عنها غبارَ قهرهاوحرمانها بيديه، ولا يعلمُ أنهُ ملأ الأفقَ بعطرِ طيبتهاودعكَ زعفرانَ عبقها بكفيه السمراوين، وحمَّل سمرةَ الغروبِ أمانةً ( قاسمًا عليها بجلالِ ربِّها ) بأن

الزيارات 957
m7mdwnass.jpg
السبت, 08 نيسان/أبريل 2017 15:46

محمد وناس : شبح الموت يتلاعب بأفكار الرجال , يغيرهم بفكرة الشهادة.
و سكون الليل الذي يمزقه بين ولا ندري كيف نعود ؟؟؟

الزيارات 921
السبت, 01 نيسان/أبريل 2017 18:57

عزيز كاظم الواسطي : الورقة التي قرأها الشاعر عزيز الواسطي في حفل توفيع جميلمجموعتي الشاعر غني العمار .

الزيارات 1070
الإثنين, 27 آذار/مارس 2017 17:32

كريم نعيم : وسط هذا الزحام الروائي الذي تغصّ به الساحة الأدبية , قليلة هي الروايات التي تتمنى لو أنّها لا تكتمل , أن تعيش معها أطول وقتٍ ممكن , وتتغلغل بكلّ ما للكلمة من معنى إلى آخر نقطة فيها , لأنك تكون أمام فرادة مختلفة ومميزة عن كلّ هذا

الزيارات 1182
الإثنين, 06 شباط/فبراير 2017 21:50

محمد وناس : يحدث ان تستمع الى قصيده غزليه و تلمس من بين الكلمات مشاعر العاشق للمعشوق
تشعر بها.........
تعيش كامل الاحساس ..لما لا اكون منهم ؟

الزيارات 2133
الأحد, 05 شباط/فبراير 2017 11:11

عدنان اللامي : مرة تضاءلت قسرا
وأنا اتربص لجة البحر في أذني
من يومها

الزيارات 2035
الأحد, 15 كانون2/يناير 2017 17:36

محسن السراج : كأني فتاة
تنسج سجادة
خيوطها

الزيارات 2383
الأحد, 15 كانون2/يناير 2017 11:35

حسين القاصد : أُبقي على الورد كي لا اقربَ الشجرا؟
ام أترك الورد مخنوقا بلستُ ارى ؟
ابقي عليه اسيراً لأرتباكته؟

الزيارات 2619
الأحد, 01 كانون2/يناير 2017 12:29

حسين القاصد : اختر لصوتك سامعا لتناديا
لا ، ليس ذنبَك أن تكون عراقيا
فهرسْ بكاءك دمعةً فصحى

الزيارات 2596
السبت, 17 كانون1/ديسمبر 2016 16:32

حسين القاصد : الى أين تلتف العيونُ.. انا هنا
تقول.... لها صوتٌ ألذ ٌ من الغنا
لها صدر امّ وابتسامة طفلة
وغاية لذّاتي بخصر هو المنى

الزيارات 3170
الثلاثاء, 08 تشرين2/نوفمبر 2016 20:10

خيرية دغوم : جموعة من المقطوعات النثرية، مزيج من الاجناس تعطينا مخلوقا هجينا ؛ تتراكب فيه القصة والخاطرة والشعر فيتولد عنه عمل ابداعي مميز. والمجموعة القصصية (شذرات) اسم على مسمى، فعندما نسمع هذه

الزيارات 3322
السبت, 29 تشرين1/أكتوير 2016 08:29

ساناز داودزاده فر : عندَما تَفتحُ الصَّحيفةَ
يقفزُ مِنها صاروخٌ إِلى الخارجِ.

الزيارات 3712
الجمعة, 07 تشرين1/أكتوير 2016 20:54

غني العمار الخزعلي :  والدي بين أصابعه
ثلاثة أقداح شاي
يمشي بهنَّ

الزيارات 3531
الإثنين, 03 تشرين1/أكتوير 2016 08:51

غني العمار الخزعلي : الكاس دعه
بما يحوي فقد نضحا
واشرب على مضض
او كسر القدحا

الزيارات 3570
الأحد, 02 تشرين1/أكتوير 2016 10:02

عباس رحيمه : إطمئني امي،
ضيوفي اليوم أموات !!!
دعوتهم الى المائدة..

الزيارات 3582
الخميس, 29 أيلول/سبتمبر 2016 09:28

خزعل الماجدي : في البلاد المجلجلة بالنور... توقف النور
في البلاد التي نضح الجمال من ثناياها... تشوّه الجمال
في البلاد الموشّاة بالمطرِ... انحبسَ المطر
في البلادِ العميقةِ

الزيارات 3608
الخميس, 29 أيلول/سبتمبر 2016 07:36

غني العمار الخزعلي : وكان الناس حولي منصتينا
فلم أصخ السماعَ سوى ألاكا
وعيني أن نظرتُ بها أشاحت

الزيارات 3604
الثلاثاء, 27 أيلول/سبتمبر 2016 20:00

عباس رحيمة : قطط تتقافز بجمجمتي،،،،
عندما أطرق راسي
بمطرقة الليل كي أنام

الزيارات 3664
الإثنين, 26 أيلول/سبتمبر 2016 17:34

عبد الامير المجر : دخل (زيد) فضج الحضور بالضحك، كان الثالث الذي يدخل البيت، بلباسه النازي، الذي يحاكي به الزعيم هتلر، إذ سبقه (سرمد) مرتديا قيافة موسوليني ، أما (سعدون) فكان نصيبه ستالين، فيما لعب (رمزي) الممتليء والقصير بعض الشيء، دور تشرشل، وأخيرا حل (سامي) بدور

الزيارات 3626
الإثنين, 26 أيلول/سبتمبر 2016 17:30

غني العمار الخزعلي : سأكتب بأصابع ( الكيبورد )
وبأصبعين مرتجفين
وأرسم عينين من قرنفل الهدب

الزيارات 3685
الخميس, 22 أيلول/سبتمبر 2016 10:00

غني العمار الخزعلي : في رحلته الرابعه
كانت
الأهوال تلبسه معطفاً من غبارٍ أحمر

الزيارات 3706
الثلاثاء, 23 آب/أغسطس 2016 11:29

كريم ناصر : أيّتها السمكةُ ما خطبك، وهذه القطّة ما بها؟
أيّ نصرٍ تحرزُ أكتافي وأيّ مرفأ يحبو،
النجمة في انتظاركِ مثل فضاءٍ يدور..

الزيارات 3889
الثلاثاء, 23 آب/أغسطس 2016 08:00

غني العمار الخزعلي : من الألف الى الياء
الى الميم

الزيارات 3864
الثلاثاء, 16 آب/أغسطس 2016 19:44

خزعل الماجدي : لعلّهُ كان وحيداً بعد الطوفان
لم يكن يكن برفقة ( زيوسيدرا)
لم يكن على السفينة

الزيارات 3981
الأحد, 17 تموز/يوليو 2016 08:38

غني العمار الخزعلي : المكان ليس لهم وهذا حال معظم الواجهات الثقافيه وكأتحاد للادباء في واسط

الزيارات 4165
الخميس, 14 تموز/يوليو 2016 23:44

صالح خلفاوي : تغلغل النور في مساماتي ليشعلني تبغا في لفافته
ومن فرط صبري ينوء الليل في جلباب اضلاعي
ثمة اشتهاء لرؤية وجه ولدي فقد يتمكن مني الحنين الساعة فتنهمر دمعة ساخنة تكوي خدي , لا

الزيارات 4188
الثلاثاء, 05 تموز/يوليو 2016 09:24

د. محمد عماري : يَحْتَلُّنِي الهَذَيَان
عِنْدَمَا البَحْرُ يَفِيقُ
مِنْ غَفْوَتِه

الزيارات 4324
الثلاثاء, 05 تموز/يوليو 2016 09:10

غني العمار الخزعلي : والآتي مَنْ يدركه
السونار الأحمق هه
يترك قنبلة الأشرار

الزيارات 4398
الأحد, 19 حزيران/يونيو 2016 23:50

غني العمار : يصعدون الى السماء
لماذا يصعد الموتى الى السماء ؟
بينما أجسادهم هنا نائمه

الزيارات 4577
السبت, 11 حزيران/يونيو 2016 08:57

حميد قاسم : مثلما يحدثُ احيانا
بوجودك
او غيابك
ان أحرق راحةَ يدي بعد منتصفِ الليل

الزيارات 4695
السبت, 11 حزيران/يونيو 2016 07:58

عبد الحسين الصراف : جُرفتُ بعيداً
بعيداً جداً ..
مرمماً ما تبقى من ذاكرتي

الزيارات 4824
الأحد, 24 نيسان/أبريل 2016 10:15

لمياء المقدم : أتألم مثل كلب هرم، لكن من أنا لأرفع صوتي بالبكاء، او العويل
الحزن فقط للوردة

الزيارات 5341
السبت, 23 نيسان/أبريل 2016 15:06

جواد جميل : وجوه غريبات بمراتيَ التي
تعودتُ ان القى بها وجهيَ الثاني!!

وجوه غريبات وأقنعة بلا

الزيارات 5163
الأحد, 03 نيسان/أبريل 2016 18:11

احمد هاتف : مساء بمرارة " هذا الخبز ف أين وعول الأحلام ".. غائب في قهوتي ، وحاضر في هلعي بك .. أتأمل قدميك على سجادة وعيي .. أعرب عن " تأتين فيذوب العالم في شجر عينيك " .. أنا ماء يعتنق عطش رمالك يا مليكة ...

الزيارات 5356
الإثنين, 28 آذار/مارس 2016 11:38

غني العمار : * من لحم خروفِك
لحُمك
الى الطين

الزيارات 5404